6614 مستفيداً من بطاقة "ذخر" للمسنين

فئة:
الأخبار
فئة:
News

كشف حريز المر بن حريز، المدير التنفيذي لقطاع التنمية والرعاية الاجتماعية في هيئة تنمية المجتمع، أن عدد المستفيدين من بطاقة «ذخر»، المخصصة لكبار السن المواطنين في إمارة دبي، وتوفر حزمة من الخدمات والتسهيلات بالتعاون مع 123 جهة حكومية وخاصة، بلغ 6614 من كبار وكبيرات السن، مؤكداً أنه بلغ عدد المستفيدين من خدمة الرعاية النهارية «وليف» والتي تقدم لكبار السن الذين يقيمون بمفردهم في إمارة دبي 262 مستفيداً، وتم من خلالها تقديم 32905 خدمات مختلفة، مضيفاً أنه يستقبل نادي «ذخر الاجتماعي» منذ إنشائه في عام 2014 حوالي 237 من كبار السن الرجال والنساء، حيث بلغ عدد أنشطة النادي الداخلية 12488 نشاطاً، وعدد الأنشطة الخارجية 385 خلال هذه الفترة. جاء ذلك خلال احتفال «الهيئة»، أمس، بمناسبة يوم المسن العالمي، والذي يصادف الأول من أكتوبر من كل عام، ويهدف إلى تعزيز الوعي بأهمية حماية ودمج كبار السن في المجتمع، ووضع الخطط والبرامج لتمكينهم من المساهمة بخبراتهم في مختلف مجالات الحياة، ورعايتهم بالشكل الأمثل الذي يضمن لهم الاستقلالية والحياة الكريمة. وقال ابن حريز: طرحنا مبادرة «وليف» التطوعية، والتي تتيح لجميع فئات المجتمع من الأعمار كافة التطوع لزيارة كبار السن في منازلهم، والتعرف على احتياجاتهم ومساعدتهم على قضاء أوقات فراغهم بشكل ممتع، كما ننفذ مع بلدية دبي «حدائق كبار السن»، والتي كان لها أثر كبير في كسر عزلة كبار السن وشغل أوقات فراغهم في منازلهم من خلال العناية بالنباتات المنزلية. وأضاف: أكملت «الهيئة» بالتعاون مع بلدية دبي، المرحلة الأولى من المشروع خلال العام، عبر إنشاء حدائق زراعية مصغرة في منازل كبار السن الذين يقيمون بمفردهم في إمارة دبي، بهدف تحفيزهم على الحركة والإنتاج، وخفض عزلتهم الاجتماعية وتحسين صحتهم النفسية.
وقال: تضمنت المرحلة الأولى 12 حديقة، تم تصميمها واختيار النباتات الملائمة لها بالاتفاق مع كبير السن، وبلغت تكلفة المرحلة الأولى من المبادرة حوالي 134 ألف درهم، حيث تأتي في إطار برامج المسؤولية المجتمعية للبلدية. وأوضح استبيان أجرته هيئة تنمية المجتمع لقياس رضا كبار السن عن المبادرة، انخفاض سلوك العزلة الاجتماعية لدى كبار السن الذين تم إنشاء حدائق في منازلهم بنسبة 100% وخفض السلوك العصبي الزائد بنسبة 90% . وكشفت «الهيئة»، خلال الحفل، عن انضمام 54 متطوعاً إلى برنامج «وليف» التطوعي، والذي أطلقته؛ بهدف تشجيع مشاركة الأفراد في رعاية كبار السن، ورفع وعي المجتمع بضرورة التطوع والاهتمام بكبار السن من ذويهم أو كبار السن المحيطين بهم، واستفاد من المبادرة خلال العام الجاري حوالي 15 مسناً ومسنة، وبينت استبيان أجرته «الهيئة»، أن زيارة المتطوعين لكبار السن خففت بنسبة 100% من أعراض الاكتئاب لديهم، وساهمت بتخفيض أعراض ضغط الدم بنسبة 50%.وعلى هامش مشاركتها في حفل هيئة تنمية المجتمع لكبار السن، أطلقت مؤسسة إسعاف دبي سيارة إسعاف متخصصة لأصحاب الهمم وكبار السن، وتم تجهيزها بالأدوات المناسبة لنقل كبار السن بسرعة.

النشرات البريدية
اشترك في نشراتنا البريدية
البريد الإلكتروني مطلوب خطا فى البريد الإلكتروني
تواصل معنا:
مؤسسة دبي لخدمات الإسعاف
جميع الحقوق محفوظة © 2016-2012 DCAS ™
إغلاق
ارسل الى صديق
إسم المرسل *
بريد المرسل *
اسم وبريد المتلقي *
مثال : اسم المتلقي < example@example.com>; او example@example.com;